الأخبــــار

الاحتلال يعتدي بالضرب المبرح على صحفيين من الخليل

تم النشر في: 2016-07-02 01:44:59am



تعرض الصحفيان راضي كرامة ورائد الشريف من مدينة الخليل في جنوب الضفة الغربية يوم الجمعة إلى اعتداء شديد بالضرب المبرح من قوة عسكرية إسرائيلية في منطقة بئر الحمص شمال شرق بيت لحم. وتم الاعتداء على الصحفيين كرامة والشريف أثناء محاولتهما اجتياز فتحة في جدار الفصل العنصري للوصول إلى مدينة القدس المحتلة لينجوا الاثنان من موت محقق بفعل شدة الاعتداء. وقال الشريف إنّ قوّة عسكرية ضبطته مع زميله كرامة بعد دخوله حدود مدينة القدس المحتلة وأنّ الضابط المسؤول عن الدورية أمر جنوده بإطلاق النار صوبهما. وذكر أن الجنود أطلقوا قنبلة أسفنجية أصابت كرامة في رأسه وبدأت الدماء تسيل في المكان، فيما أطلقت صوبه قنبلة غازية أفقدته القدرة على التنفس. وأشار إلى أنّ الجنود قاموا بتفتيشهما بشكل دقيق، ورفع ملابسهما، ومن ثمّ صادروا كافة المقتنيات التي بحوزتهما، وأوسعوهما ضربا بالعصي والهراوات وأعقاب البنادق، والرّكل بالأقدام، واستمر الأمر مدّة من الوقت. وبعدها أجبرهما الجنود على العودة مجددا من المكان والخروج من داخل الحدود، دون تقديم أيّ نوع من العلاجات لهما، وأطلقوا وابل من القنابل الغازية فور خروجهما من المكان، ما ضاعف من حالات الاختناق التي يعانيها. وجرى نقلهما إلى مستشفى الحسين ببيت جالا لتلقي العلاجات الطبية وتبين إصابتهما برضوض وكدمات كبيرة في أنحاء جسميهما. ويعمل الشريف مراسلا لفضائية الغد العربي ومقدما للبرامج في إذاعة النجوم، فيما يعمل كرامة مقدما للبرامج في إذاعة النجوم بمدينة الخليل.

تــابعونـا
...